fbpx

أسبوع الدوحة للرعاية الصحية 2020 من “ويش” لتعزيز العافية كأسلوب حياة

تشهد النسخة الثانية من أسبوع الدوحة للرعاية الصحية، التي ستُقام في الفترة من 8 إلى 14 نوفمبر، برنامجًا كاملاً من أنشطة الصحة والعافية المجانية، التي تُنظم بالتعاون مع شركاء محليين في قطر، وستكون في متناول الجميع على مستوى العالم.

صُمم أسبوع الدوحة للرعاية الصحية، هذا العام، من قبل مؤتمر”ويش”، مبادرة الصحة العالمية التابعة لمؤسسة قطر ، لتعزيز الحياة الصحية، وسيُعقد الأسبوع في الفترة التي تسبق الدورة الخامسة لمؤتمر ويش 2020 الافتراضي، الذي يعقد كل سنتين.

وتم إعداد برنامج متنوع لجميع الفئات العمرية، يشمل أنشطة الصحة النفسية والبدنية، والفحوصات الصحية، ودروس الطبخ ، وورش عمل، وندوات عبر الإنترنت، ومسابقات. كما يتضمن الأسبوع عددًا محدودًا من الفعاليات البدنية في الأماكن الخارجية، تراعي متطلبات التباعد الاجتماعي. ستكون الأماكن محدودة للعديد من الجلسات، لذلك نشجع المشاركين على التسجيل المبكر.

تُقام فعالية “مشي ويش” على مدار الأسبوع بأكمله، وهي عبارة عن سلسلة من جولات المشي ذاتية التوجيه في الحدائق العامة حول الدوحة، وصُممت بما يدعم أسلوب الحياة النشط. بالإضافة إلى ذلك، يقود “فن الهاتف في قطر”، يوم 13 نوفمبر، مسيرة تصوير في حديقة الأكسجين بالمدينة التعليمية، لتشجيع المشاركين على استخدام التصوير الفوتوغرافي لتمثيل أهمية الحياة الصحية من خلال التقاط وجهات نظرهم الفريدة عبر آلة التصوير.

كما تستضيف مبادرة “فن التصوير في قطر”، التي أسستها المخرجة القطرية لطيفة درويش، أيضًا، معرض صور عبر الإنترنت، لإظهار العمل المؤثر الذي قامت به الجمعية القطرية للتوحد.

من أجل تسليط الضوء على المتخصصين في الرعاية الصحية في البلاد، يُقام معرض التصوير الفوتوغرافي لأبطال الرعاية الصحية في الهواء الطلق من 8 نوفمبر خارج مطافئ، بالشراكة مع مؤسسة حمد الطبية، وزارة الصحة العامة، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية.

تركز العديد من فعاليات الأسبوع على الفائدة العلاجية للفن، حيث ستقدم أكاديمية قطر للموسيقى، يوم 9 نوفمبر، ورشة عمل للعلاج بالموسيقى، مدتها 80 دقيقة، يديرها معالج موسيقى، وعالم أعصاب، وموسيقي متخصص في علم النفس الموسيقي. من خلال تقديم أمثلة عن كيفية استخدام العلاج بالموسيقى في الأردن لعلاج الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، ستسلط الورشة الضوء على دور الموسيقى في إعادة التأهيل العصبي، ونظريات العواطف في التطبيقات السريرية للصحة النفسية. وستقدم جامعة فرجينيا كومنولث كلية فنون التصميم في قطر، إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، يوم 11 نوفمبر، جلسة تدريب على العلاج بالفنون عبر الإنترنت.

كما يتعاون “ويش” مع فنادق مختلفة لتقديم مجموعة من الأنشطة، بما في ذلك قوائم الطعام الصحي التي يقدمها فندق الوادي – إم غاليري، ودروس الطبخ القطري الأصيل التي يقدمها مطعم أوبس في فندق بارك حياة الدوحة مع الطاهي شمس الشاموس. سيقدم فندق ماندارين أورينتال الدوحة دروس طبخ افتراضية حصرية مع الشيف لوكاس بونود، شيف المعجنات التنفيذي، يوم 11 نوفمبر.

وتُدير وايل كورنيل للطب – قطر، إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر،  مسابقة صناديق الغداء الصحية، كجزء من مبادرتها “صحتك أولاً”. للمشاركة، يجب على المتقدمين تعبئة صندوق غداء صحي، ونشر صورة له على موقع إنستجرام باستخدام وسم #SahtakAwalan. تشمل الجوائز ساعة Apple Watch، ودراجة جبلية، ومقياس الدهون في الجسم “صحتك أولا”.

لمحبي اليوغا، ستستضيف “بيوبيل يوغا” جلسات لمختلف المستويات يومي 8 و10 نوفمبر. انطلاقًا من روح الاستمتاع بالرياضة كجزء من نمط حياة صحي، ستطلق “وايز”، مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم، إحدى مبادرات مؤسسة قطر، بالتعاون مع شبكة علي بن طوار، تحديًا لركوب الدراجات في 13 نوفمبر. سيسافر المشاركون إلى الوكرة، التي كانت محور جهودٍ أوسع من قبل “وايز” لحشد المنظومة المحلية نحو تعزيز المجتمعات المستدامة والصحية.

يقدم “وايز” أيضًا تحدي العدو للمتخصصين في مسافة 12 كم من أجل الاستدامة والصحة، مرة أخرى بالتعاون مع شبكة علي بن طوار، في 14 نوفمبر. ينطلق التحدي من فويرط، ثم يتبع طريقًا عبر المناظر الطبيعية في قطر، مثل التلال والشواطئ والبلدات القديمة.

وفي 14 نوفمبر أيضًا، سيستضيف برنامج “قطر تقرأ” لمحو الأمية التابع لمؤسسة قطر حدثًا بعنوان “عائلتي الصحية” مخصص للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و13 عامًا وأولياء أمورهم. يهدف برنامج القراءة العائلية من “قطر تقرأ” إلى إشراك جميع أفراد الأسرة في الأنشطة التي تهدف إلى تبني أسلوب حياة صحي.

لعرض البرنامج كاملاً، وتسجيل الحضور، تفضل بزيارة https://2020.wish.org.qa/doha-healthcare-week/